Live Support Centre

موارد العميل

التحليل الأساسي

التحليل الأساسي هو دراسة العوامل الاقتصادية والمالية والسياسية وغيرها من العوامل التي تقيس وتعبر عن حالة الاقتصاد المعني ويمكن أن تؤثر على سعر إحدى الأدوات المالية. تساعد تلك المؤشرات عن أداء الاقتصاد الكلي وعوامل السلامة الاقتصادية المتداولين على تحديد التحركات المستقبلية في الأسواق المالية.

يتم إصدار العديد من الإعلانات الاقتصادية والسياسية يوميا ويكون لها تأثير مباشر على الأسواق، بما في ذلك سوق الفوركس. وبناء على ذلك, من المهم أن يفهم المتداول كيفية قراءة وتفسير تلك المعلومات وتحويلها إلى تداولات مدروسة وناجحة.

المؤشرات

  • السياسات الاقتصادية في البلدان المختلفة

    تشير السياسيات الاقتصادية إلى الطريقة التي تدير بها الدولة النشاط التجاري والميزانية العامة وتوزيع العملة. لهذا تعد مناقشة الميزانية والتصويت عليها في البرلمانات على مستوى العالم أمراً ضرورياً وذو اهمية بالنسبة للأفراد الباحثين عن الاستثمار في عملة هذا البلد. فإذا كانت الميزانية قد أعدت بشكل متوازن، وتعمل على تشجيع التجارة وتحسين الوضع الاقتصادي، فإن هذا سيؤثر إيجاباً في ارتفاع قيمة العملة. أما إذا كان توزيع الثروة والسياسات الاقتصادية التي تعكسها الميزانية غير مرضية بالقدر الكافي، فإن عملة هذا البلد ستعاني من هذه الحالة.

  • العجز والفائض

    البلدان أصحاب العملات الأكثر قوة في سوق الفوركس هي التي تعاني من عجز أقل، ما يعني أنها في وضع جيد للتجارة وربما إقراض البلدان الأخرى.

  • مستويات واتجاهات التجارة

    عندما تكون دولة ما تتميز بنشاط كبير في العلاقات التجارية، هذا سيؤدي الى طلب كبير على عملتها، وهو ما سيؤثر على جميع أزواج العملات المرتبطة بها. يشير أيضاً ارتفاع مستوى التبادل التجاري إلى تنافسية السوق، ليس فقط على مستوى العملات، بل يشمل أيضاً أسواق السلع والأسهم. تنطوي الأحداث المؤثرة على اتجاهات التبادل التجاري على عوامل العرض والطلب المرتبطة بالتجارة العالمية.

  • التضخم

    يقلل التضخم من قيمة العملة ولهذا ينبغي الحفاظ على الضغوط التضخمية عند مستويات معقولة بالنظر إلى ظهورها في كل البلدان.